Thursday, October 28, 2010

الكافر بربه ناقض لنفسه



بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وحده و الصلاة و السلام على من لا نبي بعده

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته... بضع كلمات كتبتها أشارككم بها... اعلم وفقك الله بأن الكفر في اللغة العربية كما ورد في معاجم اللغة العربية مثل لسان العرب و الصحاح و غيرهما بأن أصله الستر و قولك كفرت الشيء أكفره ـ بالكسر ـ كفرا: سترته. و سميت القرية كفرا لسترِها أهلها و قيل للزراع كفار كما في الآية "كمثل غيث أعجب الكفار نباته" لأن ملقي البذر بالأرض كافر أي ساتر لأنه يستره بترابها ويغطيه و سمي الليل أيضا كافر لأنه يستر ما فيه من ظلمته

فالقاعدة كل شيء غطى شيئا فقد كفره

فالكافر الجاحد وجود الله عندما يجحد و يكفر وجود الله يحاول ستر موجود و الغير موجود لا داعي بأن تستره... فقول الكافر: "أنا كافر أو كفرت بالله" فهو في الواقع يناقض نفسه, لأن الغير موجود لا يستر فكونهم يكفرون بالله فقد أثبتوا لنا بأن الله موجود من حيث لم يحتسبوا...

كذلك الملحد فهو يناقض نفسه, عندما يقول الملحد أنا لا أؤمن بوجود الله نقول له إنك تناقض نفسك بنفسك, لأنك أقررت بأن هناك "الله" فبداية جحده و كفره يناقض نهايته و إقراره و ذلك لأن كل شيء في العالم قبل أن يعطى اسما فلابد أن يكون موجودا... فمثلا القلم سمي قلما عند البشر بعد وجوده في الكون, وكذلك السيارة فقبل آلاف السنين لم يعرف العالم ما هو السيارة لكن ما إن وجد في عالمنا أطلقوا علماء اللغة على هذه المركب هذا الاسم... فالله موجود و إن لم يكن موجودا لم يكن له اسم و أسماء الله و صفاته و أفعاله لا نستطيع حصرها فكون الملحد لا يؤمن بوجود الله فقد ناقض نفسه بنفسه فسبحان الله...


الكافر بربه ناقض لنفسه

لا جرم أن الله يصفهم تارة "صم بكم عمي فهم لا يرجعون"  و   "لهم قلوب لا يفقهون بها" و "إن هم كالأنعام بل هم أضل" و "أولئك هم الغافلون" و "أم تحسب أن أكثرهم يسمعون أو يعقلون إن هم كالأنعام بل هم أضل سبيلا"

هذا والله أعلم

3 comments:

  1. " وجحدوا بها واستيقنتها أنفسهم ظلماً وعلوا
    بضعة اسطر حوت مضمون عميق ويثير فى النفس الكثير من التساؤلات ,,سلمت اناملك

    ReplyDelete
  2. الله يسلمك و مشكورة على التعليق

    ReplyDelete
  3. Very interesting philosophical point to refute Atheists.

    Is it influenced by a book? If yes, then which book is it?

    Thank you for your enlightenment.

    ReplyDelete